Blog

6 ممكنات تعزز تجربة الإمارات الريادية في مناطق التجارة الافتراضية

أشار مدير مؤسسة تروث للاستشارات الاقتصادية والادارية، رضا مسلم، إلى أن أهم المقومات التي تسهم في نجاح تجربة الإمارات الرائدة، هو ما وصلت إليه الدولة في قطاع التكنولوجيا وبيئة الأعمال الافتراضية، والتي تساعدها على نقل الفكرة من طابعها المحلي نحو تجربة افتراضية عالمية، فيما تساعدها المرونة التشريعية المحلية، ولا سيما في ظل التسهيلات المقدمة التي تتمتع بها حركة التجارة من وإلى الإمارات، والتي تشكل فرصة مثالية للشركات لتخطي قيود انتقال التجارة التي قد تتعرض لها في وجهاتها الأم، وفق تشريعات التراخيص المحلية لها.

وأضاف مسلم أن التوقيت، بدوره، مثالي لتسريع وتيرة اكتمال المشروع، خاصة في ظل ظروف الجائحة، واحتياج بيئات الأعمال الدولية لممكنات وأدوات مرنة لسهولة إطلاق الأعمال والانتقال بين الأسواق بسرعة وانسيابية تتخطى القيود الاحترازية المفروضة، والتي تمثل تحديات واضحة حالياً أمام سهولة ممارسة الأعمال.

Share this post