Blog

الإمارات أفضل بيئة للأعمال بفضل القوانين وسهولة الإجراءات

أكد رضا مسلم، الخبير الاقتصادي والمدير العام لشركة «تروث» للاستشارات الاقتصادية والإدارية، أن عامل القوانين وسهولة الإجراءات حصل على أعلى نسبة في استطلاع لأنه يهم كثيراً من رجال الأعمال، مثلاً إذا أراد شخص أن يستخرج رخصة ما يمكن استخراجها خلال ساعات قليلة، فدولة الإمارات تتعامل بذكاء في هذا الجانب لجذب رجال الأعمال.

وأوضح أن العوامل الأربعة تجعل الإمارات أفضل بيئة للأعمال، فهناك نمط الحياة، أو القوانين والتشريعات الجديدة، ثم البنية التحتية والرقمنة، بالإضافة إلى عدم فرض ضرائب.

وأشار إلى أن الإمارات تعتمد نظام الاقتصاد الحر، وأهم ما يميزه نمط الحياة السهلة وممارسة الأعمال من دون مضايقة، ومن يعمل في مناخ الاستثمار بالدولة يتمتع بحرية كاملة.

وأضاف إن الإمارات متقدمة جداً بالنسبة لعامل القوانين وسهولة الإجراءات، وأعتقد أنها الدولة الأولى في العالم في هذا الجانب، مشيراً إلى أن عامل البنية التحتية والرقمنة في غاية الأهمية كذلك، والإمارات تتبوأ مكانة متقدمة في ذلك، فهناك مشروعات الطرق الحديثة والمنظمة وقوانين المرور متقدمة، وسهولة التحرك على الطرق والربط بينها مع المناطق الصناعية والموانئ والمطارات.

وكذلك المخازن والمناطق اللوجستية، كلها عوامل توفرها الدولة، أما الرقمنة فكل يوم هناك جديد، حتى في تجديد التراخيص يتم بكل سهولة ومن خلال الموبايل بإجراءات سهلة.

وأوضح مسلم أن الإمارات خالية من التشريعات الضريبية، ولا يوجد جهة معينة تحاسب رجال الأعمال على الدخل العام مثلاً، كما يحدث في كثير من الدول، وهذا يسهل الأعمال، ويساهم في جعل الإمارات بيئة جاذبة للاستثمارات.

 

Share this post